فرنسا تطلق أول قطار بالعالم يعمل بالهيدروجين

125 2017-11-14

أطلقت شركة ألستوم الفرنسية قطاراً كهربائياً يشتغل بالهيدروجين وفق تكنولوجيا هي الأولى من نوعها في العالم، وتنهي الاعتماد على المشتقات النفطية الملوثة، وقد اشترت ولاية باس ساكس الألمانية 14 قطاراً من هذا النوع الذي لا يصدر أي انبعاثات كربونية.

ويقول ماركو بري مدير التجارب بمصنع ألستوم في مدينة سالزغيتر شمالي ألمانيا وحسب موقع ليبراسيون، إن القطار المسمى "كوراديا إلينت" يتميز بهدوئه على عكس القطارات التقليدية التي تعمل بالديزل، كما أن محركه يتصف بالقوة.

القطار الفرنسي هو الأول من نوعه، ويجسد جيلاً جديداً من القطارات لا تحتاج إلى أسلاك كهربائية ليتم تشغيلها، كما أنه أقل ضجيجاً وتلويثاً من القطارات التي تعمل بالديزل، ولا يصدر القطار الهيدروجيني سوى مياه التبخر الناتجة عن تحول الهيدروجين إلى كهرباء.

ويعزى هدوء القطار لاعتماده على خلايا وقود تولد الكهرباء لتشحن بطاريات مصنوعة من مادة الليثيوم، ويوجد على سقف القطار خزانان عملاقان لمادة الهيدروجين المضغوط التي تغذي خلايا الوقود، وتصل سرعة القطار إلى 140 كلم في الساعة ويقل ثلاثمئة راكب، وتتيح كمية الهيدروجين قطع مسافة 800 كلم دون الحاجة للتوقف من أجل التزود بالطاقة.

بينما تخطط ألمانيا لإحداث ثورة فى وسائل النقل العام فى البلاد مع إطلاق أول قطارات ركاب تعمل بالهيدروجين فى العالم، وهذه القطارات لا تسبب أي انبعاثات، كما أنها تعمل بصمت على خلية وقود الهيدروجين وينبعث منها فقط البخار والماء المكثف.

ووفقا لتقرير من: "رويترز"، وقعت ولاية ساكسونيا اتفاقاً مع شركة "ألستوم" الهندسية الفرنسية لإنتاج ما يصل إلى 14 قطاراً من هذا النوع فى عام 2021، وسيكون أقصى مدى له يصل إلى 1000 كم وسرعة قصوى تبلغ 140 كم / الساعة، ويستخدم خلية وقود هيدروجينية تنتج الطاقة الكهربائية لعملية الجر.

تم التوقيع على الاتفاقية من قبل هيئة النقل المحلية فى ولاية سكسونيا و"ألستوم" والشركة الكيميائية الألمانية المكلفة بمهمة إعداد محطات تعبئة الهيدروجين للقطارات القادمة، ومن المقرر أن تعمل القطارات الجديدة التى ستحل محل قطارات الديزل على الطرق بين كوكسهافن وبريمرهافن وبريمرفويرد وبوكستيهود اعتبارا من ديسمبر من عام 2021.

من الجدير بالذكر أن الهيدروجين وخلايا الوقود هى مزيج مثالى لحماية المناخ، ودعم ثورة الطاقة والنقل، إذ تسمح بتخزين الطاقة وخالية من الانبعاثات.

 وتصنع أغلب المكونات التقليدية للقطار في فرنساسواء القاطرة أو المحرك، في حين تصنع ألمانيا المكونات المتعلقة بالنظام الهيدروجيني للقطار، ويجري تجميع كل المكونات في مصنع ألستوم الواقع في مدينة سالزغيتر، وهو أكبر مصنع للشركة في العالم، إذ يوظف 2500 شخص.

للاشتراك في قناة بشرى حياة على التلجرام
https://telegram.me/bashra313
التعليقات
تغيير الرمز