آلام الدورة الشهرية.. الاسباب والعلاج

523 2017-04-16

هل  تشعرين بالألم الحاد كلما اقترب موعد العادة الشهرية، تضجرين من اقترابها، مكتئبة، تهطل دموعك من دون سبب، يظهر القلق عليكِ، الصّداع لا يفارق راسكِ، الإحساس بألمٍ وانتفاخٍ في أسفل البطن والحوض، آلامٍ حادّة في الثدي، هذه علامات موعد الدورة الشهرية، تشعر بها اغلب النساء على اختلاف الهرمونات، و ينجم هذا الألمُ عن تقلُّصات  في الرحم لطرح دم الحيض، وتعتبر هذه  الآلام غير خطيرة، ومع انتهاء فترة الحيض تجد أن الأعراض قد زالت.

اما اذا استمر الالم وكان شديدا جداً، وكان هناك تقلصات في الظهر والبطن، فلابدَّ لها من استشارة الطبيب، لتخفيف آلام الدورة الشهرية، وقلة تصل الى هذه الحالة، وأثناء الدورة الشهرية، يبدأ الرحم بتكوين جدار إسفنجي رقيق استعدادا لاستقبال بويضة ملقحة، وعندما لا يحدث تلقيح للبويضة ولا يحدث حمل، يتخلص الرحم من هذا الجدار الإسفنجي من خلال النزيف الشهري أي الحيض، عند ولادة الانثى، يكون بداخل المبيضين ما بين ١ إلى ٢ مليون بويضة مخزنين، وعند الوصول لسن البلوغ، يتبقى ما يقرب من  (٣٠٠,٠٠٠ ) بويضة فقط، وعلى مدار حياة المرأة، يتم إنتاج تقريبا (٥٠٠) بويضة لتموت البويضات المتبقية تدريجيا بعد انقطاع الطمث.

 يكون متوسط مدة الدورة الشهرية حوالي (٢٨ يوما) ومن الطبيعي أن تدوم لدى بعض النساء لفترة أقصر (٢٢ يوما فقط) أو أطول (٣٦ يوما)، الامر لا يحتاج الى الخوف او التوتر وإن تغيرت مدة دورتك الشهرية من شهر لآخر، فهذا طبيعي ويعتمد على الصحة النفسية، ثم أن أغلب النساء تدوم لديهن فترة الحيض ما بين ثلاثة إلى سبعة أيام.

 كيف تتخلصين من ألام الدورة الشهرية

لا احد منا يتحمل الالام والوجع وان كان قليلا، لراحة اكبر، ولوجع اقل جربي هذه الوصفات سيدتي:

_التمارين الرياضية تساعدكِ في تخفيف الآلام.

_تناول المشروبات الساخنة والأعشاب مثل اليانسون والبابونج  والنعنع والشاي الأخضر.

_الاهتمام بالوجبات الغذائية الكاملة لأن الجسم يفقد الكثير من العناصر ويحتاج الى تعويض. 

 _تساعد القرفة على تنشيط الدّورة الدموية.

_المحافظة على المناطق الحساسة ومراعاة الملابس حتى لا تشعرين بالضيق او الانزعاج.

_تغيير الفوطة يجنبك ِمن الاصابة بالالتهابات.

 _تناولي ملعقة واحدة من حبوب السمسم يوميا تساعدك ِعلى انتظام مواعيد الدورة الشهرية.

_تناول شوربة العدس تساعدك ِعلى انتظام الدورة وتقليل حدة النزيف.

 وفي حال حدوث أي طارئ يجب على المرأة أن تراجع طبيبة نسائية وتشرح لها عن النزف الذي تواجهه، وتكشف لها عن التقلصات التي تؤلمها، وبعد الكشف والمراجعة ستعرف الطبيبة سبب النزف الغزير والتقلصات الناتجة عن كل هذا الالم، وستتابع معها اضطرابات الدورة الشهرية من تقديمها او تأخيرها.

للاشتراك في قناة بشرى حياة على التلجرام
https://telegram.me/bashra313
التعليقات
تغيير الرمز