الارهاب

الثلاثاء 25 تموز 2017

رسالة الى حماة الدار

في ذاكرتي تنطبع صورة علي المتميز بطوله البهي صاحب الهيبة، عيناه العسلية ممزوجة بحب الوطن، شقي الطباع حسن الأخلاق، كُسِرَ قلبه من خذلان الحب

الأحد 23 تموز 2017

جوجل يشدد الإجراءات لإزالة المحتوى المتطرف على يوتيوب

قالت شركة جوجل التابعة لألفابت إنها ستنفذ المزيد من الإجراءات لتحديد وحذف أي محتوى إرهابي أو يحض على العنف أو التطرف على منصتها لمشاركة الم

الأربعاء 19 تموز 2017

شامخاً بأولاده

اشتد عودهم.. وسمت ارواحهم.. امتلئت قلوبهم حباً لذلك الاب الحاني ونفوسهم بأسا لحمايته .. وحين حل كابوس الحقد والطمع وجثم على صدر والدهم المسن..

الثلاثاء 18 تموز 2017

أُزلفت الجنة

جلستُ امام شاشة التلفاز أُقلبُ القنوات الواحدة تلو الأخرى أراقبُ بعين تملؤها الدموع وبقلب كهلٍ نبضاته تتسارع وتتراجع فتتبأطأ وذاكرتي تعيد

الإثنين 17 تموز 2017

الفرح والحزن حين اجتمعا!

اکتب الیك يا أبي من غياهب هذه الدنيا التي من عادتها القاء من يفر منها في غياهب جبها سنوات وحلمي ان ارفع رأسك بنجاحي واثبت للملأ ان البنت تستط

الأحد 16 تموز 2017

السبي الداعشي ..صناعة اليهود والنصارى

تفق كُلٌّ من الاصطلاح والشرع والتأريخ على إعطاء معنى للسبي تحت تعريف واحد وهو: أخذ النساء والأطفال في المعارك إذا ظُفر بهم في المعركة وهم أح

الخميس 13 تموز 2017

لأم الربيعين صور لاتنسى

أنفاس متصاعدة وصرخات متتالية وأصوات رصاص متعالية وتلك الطفلة مسرعة بين ضجيج الزحام هي ولعبتها المتدلية من يديها، تشاركها بعض الخوف وتبعث ل

الإثنين 10 تموز 2017

تجارة الفلذات على مواقع التواصل الاجتماعي!

كنت منشغلة في العمل على حاسوبي المحمول، زارعة رأسي في وسط الشاشة بينما اناملي تتراقص على لوحة المفاتيح بخفية تامة مرتبطة حركتها بحبل افكاري

السبت 08 تموز 2017

الحزن الشامخ!

كنت مولعة منذ أيام الطفولة بالاستماع الى الحكايا التي تقصها أختي الكبرى والتي تكبرني سنين عدة ومن ثم إلى قراءة القصص الصغيرة والمجلات وكان

الخميس 06 تموز 2017

بعد النصر على داعش عسكريا هل ننتصر فكريا؟!

شاء القدر ان يجمع للشعب العراقي عيديتين، عيدية الفطر السعيد، وعيدية النصر، ولا يخفى عليكم ان العيد الثاني كان الاكثر فرحا وانتظارا، بعد ال

الأربعاء 05 تموز 2017

ماذا بعد التحرير؟

نعم أيدنا الله بالنصر، فحق له علينا شكره والتسبيح بحمده، جل علاه، ناصر المستضعفين، قاهر الجبارين، صريخ المستصرخين، فعال لما يريد، صدق وعده

الإثنين 03 تموز 2017

نعزي العالم بخبر انتصار العراق على داعش!

كأن هذا الحر الشديد والصيف العراقي الحار، يتحول الى شتاء بارد، يثلج صدور العراقيين، بزفّ خبر انتصار الجيش العراقي والحشد الشعبي المقدس على

الإثنين 03 تموز 2017

ذرات البقيع ..

انا ذرٌ في ارض المدينة كنت افتخر على سائر ذرات التراب بأن رسول الله يمر عليّ.. كنتُ أسمع وصاياه وحديثه للصحابة وللناس فكثيراً ما كان يَعِظهم

الخميس 22 حزيران 2017

اخاف من بغداد.. اخاف في العراق!

انا مواطن لم اخرج من مدينتي يوما ولن اخرج ! حب استكشافي لمعالم وطني والعاصمة وتراثي انتقل الى لعنة الارهاب فاندثر ونسيته !

الثلاثاء 20 حزيران 2017

أمير السلام..

الهيام يا له من لص محترف يأكلني في ركن هذه الحجرة ببطء كالجذام، حين يتحدثون عنه تقف غصات متتابعة في حلقي لا أقوى على ابتلاعها، ففقدان الأب في

الثلاثاء 20 حزيران 2017

علي.. سيد الانسانية

قبل أيام، خضنا أنا وأختي نقاشا عن الإنسانية، كُنَّا نذكر فيه الذين كانوا ولازالوا رموزًا للإنسانية؟! فـذكرنا أسماءا غربية، وسبب إنسانيتهم.

الأحد 11 حزيران 2017

الطبيب محمد

لماذا يا امي؟! نزلت دمعاتها على عينيها كلؤلؤ ابيض يلمع تحت اشعة الشمس... كان سؤال محمد هذا الطفل البريء الذي لم يتجاوز عمره الثانية عشر كفيل ب

السبت 10 حزيران 2017

شويه مع دول... وشويه مع دول

جلست عند التلفاز.. اعد الثواني التي تفصلني عن مدفع الاذان، ابحلق في الساعة التي لا يتحرك بندولها ساكنا، اتوسل بالقناة التي تعرض الاذان، هيا

السبت 03 حزيران 2017

في رمضان فئة باغية لاتصوم عن القتل

هل مازالوا يقطفون الزهور ويزرعون الاسى والقبور . هل مازالوا يا أبتي يسقوننا الدمع ام اني مخطئ، فمنذ فقدت بصري بتُ ارى كل شيء جميلا.

الأربعاء 31 آيار 2017

رفقاً بقلب من لا ينسى ..

في اول ايام شهر رمضان المبارك.. كنت جالسة اتابع احد البرامج الرمضانية والذي يختص بعرض فيديوهات قصيرة تحمل فكرة ما.. كان الفيديو يتكلم حول عائ

الثلاثاء 30 آيار 2017

رسوم في ذاكرتي

بين ظلام القبر، وهدوء المقبرة، و بين طيات التراب يرقد جسدي المقطع، حبات الرمل حاولت كثيرا أن تجمع جسدي، وأن تضمد تلك الجراح الخاثرة، فتلم بع

الإثنين 29 آيار 2017

أقلُ الحُسنَيين نصراً وشهادة

أن تُعاد مشاهِد الظُلم بِخسَتها وبِدون تَقبِيح وتَشنيع بَل بإختلاقِ الأعذار والتَسويغ فَهذا لَيس بإظهارٍ لِلظلم ولا بِرفضٍ لهْ.. هذا إسترض

الأربعاء 19 نيسان 2017

نازحو العراق ورحلة البحث عن ملاذ امن..

أنين من العراق الحبيب... إن يد الحرب تقطع ذرات شهيقه والدمار يخزن رصاصاً في زفيرهم وقطرات الحزن مخبأة في زنزانات أحلامهم المعلقة إلى إشعار آخ

الأحد 09 نيسان 2017

عذرا لم تعد بلاد العرب اوطاني

في الاعوام السابقة كانت لدينا ثمة امنيات معلقة في صفحة العرب، لاشك ان العام المنصرف كان مملوءا بالأحداث والازمات والنكبات، على رأس النكبات