"يختلفان كليةً".. كيف يستخدم الرجال والنساء الـ Emoji في المحادثات؟

211 2017-03-16

تعتبر علامة الضحك الشديد الأكثر استعمالاً، من بين الـ Emoji أو الـ Emotion المستخدمة على الشبكات الاجتماعية، يليها رمز القلب، على الرغم من أن الجميع لا يتفق حول قواعد استعمالها.

وفي الحقيقة، يعتبر الخبراء أن إرسال رسالة على واتساب أو تيلغرام أو فيسبوك أو تويتر دون تعبيرات الانفعالات (الإيموشن - الإيموجي) بمثابة استثناء من قاعدة.

ومن جهة أخرى، يرى 57.5% من الأشخاص الذين شاركوا في استطلاع رأي أشرفت عليه مؤسسة يوجوف، أن الشركات تستعمل هذه الرموز بطريقة مبالغ فيه، بحسب تقرير صحيفة El Correo الإيطالية.

ودون شك، يبدو أن الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و34 سنة أكثر اعتياداً وتمكناً من استعمال هذه الرموز الشهيرة. وعلى الرغم من ذلك، فإن الجيل الذي يسبق هذه الشريحة العمرية يشكو من فجوة في هذا الجانب، إذ تجهل معظم الأجيال الأكبر سناً معنى هذه الرسومات الصغيرة.

ومن بين مشاكل هذه الفجوة، يمكن الحديث عن معنى تعبيرات الانفعالات، ومتى يمكن استخدامها، بالإضافة إلى ذلك، هناك فرق شاسع بين النساء والرجال في استعمال هذه الرموز.

ورغم ذلك، يُمكننا القول إن كلا الجنسين يتفقان في استعمال رمز الضحك الشديد، أي الوجه الأصفر المبتسم مع عينين دامعتين. وعموماً، فإن هذا الرمز (الوجه الأصفر المبتسم مع عينين دامعتين) هو الأكثر استعمالاً، ويليه رمز القلب.

ووفقاً لمعطيات قدمتها شركة "براندواتش" لمراقبة وسائل الإعلام، فإن الرجال يتجنبون استعمال الرموز التي تظهر فيها الدموع، إذ كشفت البيانات أن أربعة فقط من بين كل عشرة حسابات ذكور تستخدم هذه الصور الافتراضية.


كما تبيّن أيضاً أنه بالنسبة للنساء، فإن القطط هي الأكثر اختياراً من أجل توضيح رسائلهن على الشبكات الاجتماعية المختلفة، التي شملتها الدراسة.

من جانبٍ آخر، تعدّ تعبيرات الانفعالات الأكثر شيوعاً هي التي يمكن تصنيفها ضمن قائمة "الوحوش والآلات". إذ تعد صورة "الشيطان الأرجواني الصغير" الأكثر استخداماً من بينها، كما يكثر استعمال تعبير الانفعال المتمثل في "وجه الروبوت" بالنسبة للذكور.

(هافينغتون بوست)
للاشتراك في قناة بشرى حياة على التلجرام
https://telegram.me/bashra313
التعليقات
تغيير الرمز