دنيا عبد الكريم

الأربعاء 28 تموز 2021

ماهي إلا كلمة!

فما أعظم الكلمة.. وما أعظم أثرها فينا.. فهي التي تبني وهي التي تهدم

السبت 12 كانون الأول 2020

للحلمِ بقية

كانَ وما زال حلمها أن تقرأَ وتكتب، أن تعبثَ بالأوراقِ والأقلامِ والألوانِ

الأحد 21 حزيران 2020

أرجوحة الرجاء

ارتسمت على وجهه كل تفاصيل الشيخوخة وأحداثها ووقرها وكأنها رواية عظيمة اكتملت كل فصولها

الخميس 21 آيار 2020

إصنع حدثاً جميلاً كلَ يوم

أدركت أن لنا في كل يوم حدثٌ جميل ونعمة جميلة وبإمكاننا أن نكرر كتابتها كل يوم دون أن نمل ذلك

الأربعاء 19 شباط 2020

أرواح مشوهة

كنت أرى هؤلاء الصغار المتعبين الذين تسلل الشيب إليهم قبل أوانه كسنبلة انحنت رغما عنها

الخميس 15 آب 2019

قيود الفجر

كانت قد تعوّدت تماماً وبات ذلك التصرف من طباعها اليومية، فهي لا تصحو إلا عندما تكون أشعة الشمس قد لا مست وجهها بغضبٍ معلنة لها عن حنقها وتقصي

الأربعاء 22 آيار 2019

تحرر من الخوف لتدرك الحرية

متعجلهٌ دائما وعلى الجميعِ أن ينصاعَ ويذعن لسرعتها المفرطه تلك، تبدأ ومن ساعات الفجر الأولى وعند كل يوم، عندما يكون كل شيء جميلاً ومميزاً،

الثلاثاء 12 حزيران 2018

ربيع البشرية

كان قدومه ربيعا مؤنسا لقلوبنا، كان خلاصا لكل قيودنا، فكَّ قيد الجهل بكلمة (أقرا)، عندما أهداه الله أول آية في رحلة نبوته العظيمة.

الأربعاء 16 آيار 2018

موكب الخنوع!

بعيون غائرة وأجفان ذابلة وبشعر أشعث وملابس رثة رأيتها تسير مكسورة وتجوب الشوارع بحيرة وكأنها أضاعت الدليل، كان كل من يسير بقربها يعطيها إنط