استطلاع رأي: كيف تتقن المرأة فن الحوار مع الآخرين؟

930 2019-03-28

الحوار هو "نوع من الحديث بين شخصين أو فريقين يتم تداول الكلام بينهما بطريقة متكافئة فلا يستأثر به أحدهما على الآخر، ويغلب عليه الهدوء والبعد عن الخصومة والتعصب".

لإتقان فن الحوار مع الآخرين دور كبير في حياة المرأة لأنها ستكون محبوبة ومحل ثقة لمن حولها وعلى المرأة أن تتقن فن الحوار لتكون أكثر تأثيرا على الآخرين، وحول هذا الموضوع سألنا السؤال التالي: كيف تتقن المرأة فن الحوار؟!

 أجابنا الكاتب حامد الحمراني:

 فن الحوار واجادته والتمكن فيه يعتمد على شخصية المحاور وثقته بنفسه وبما يتحاور فيه مع الاخرين، ثم عليه أن يجيد معرفة الأنماط الشخصية لمن يحاور، إضافة وهذا المهم أن يجيد فن الإقناع في طرحه للمواضيع بحيث لا يبغي الانتصار من الاخر وإنما إقناع الآخر بما يريد.

وهناك ثيمة أخرى لمن يجيد فن الحوار وهي إجادة فن الإصغاء فأحيانا الصمت هو لغة أكثر اقناعا من الكلام، وقضية أخرى وهي الكلام المدعوم بلغة الجسد سواء المحاور أو معرفة سيماء من تحاور، فإن الإحصاءات أثبتت أن الكائنات الحية تعتمد 90% في حواراتها على لغة الجسد والايماءات بالشخص الآخر اذا كان بصري فحواره شكل، وإذا كان سمعي شكل آخر وإذا كان إجماليا فهو عكس التفصيلي.

على المرأة أن تعلم الآخر عن إمكانياتها وتحاول أن تعلمه بأنها تعرفه وتعرف امكانياته.

عليها أن تكون ماهرة في تسويق ذاتها وقدراتها بحيث يكون الآخر محط احترام وإعجاب وليس ندا أو خصما.

وأبدى رأيه الكاتب محمد الميالي:

لكل حوار عناصر مؤثرة تتباين بين فرد وآخر لو أجتمعت نستطيع أن نطلق عليها فن الحوار أو مايسمى سياسة الحوار.. ومن أهمها الأسلوب وثقافة الموضوع واللباقة وخامة الصوت وبناء الحوار مع دقة سياق الجمل، فضلا عن جمال لفظ المتحدث وشكله.. والمرأة موضوع الطرح هي الأكثر امتلاكا لهذا العنصر والمؤثرات وخاصة عذوبة صوتها ورقة لفظها وسحر إنوثتها.

وأجاب الاعلامي إبراهيم السالم حول هذا الموضوع:

المرأة بطبيعتها متقنة لفن الحوار والنقاش مع الآخرين ولكن غالبية النساء تغلب عليها العجلة في الحديث وعدم فسح المجال للمقابل بالرد، وبالسيطرة على هاتين النقطتين تعتبر محاورة لبقة خصوصا أن قدرتها على خزن التجارب والمواقف والمعلومات أكثر كفاءة من الرجل.

وأجابت الكاتبة فاطمة فرمان:

المرأة لديها فن في الحوار وهو جذاب ومقنع لأنها لا تخاطب الجسد فحسب بل الروح، ولو صقلت هذه الموهبة بكثرة المطالعة، سوف تصبح رائدة الخطابة والحوارات.

ولكي تتقن المرأة فن الحوار عليها ما يأتي:

1_الإنصات الجيد للاخر:

يجب على المرأة أن تنصت وبشدة للآخر عندما يتحدث لأن الإنصات الجيد من أساسيات الفهم الهامة التي ستمكن المرأة مع تبادل أطراف الحديث مع الآخرين وإتقان فن الحوار.

2_الابتسامة:

تعد الابتسامة من أهم الطرق الهامة التي تفيد في إتقان المرأة لفن الحوار، تستطيع بابتسامتها أن تدير الحوار بطريقة سلسلة، بسيطة وحكيمة في نفس الوقت.

3_احترام الآخر:

يجب على المرأة أن تحترم الآخر وأن تقدر وجهة نظره في طرح آرائه، بالاحترام تستطيع المرأة أن تكسب القلب والعقل معا.

للاشتراك في قناة بشرى حياة على التلجرام
https://telegram.me/bashra313
التعليقات
تغيير الرمز