هل هناك علاقة بين تناول اللحوم الحمراء ومرض السرطان؟

110 2019-10-02

بعد سنوات طويلة من التحذيرات المستمرة من تناول اللحوم الحمراء والمصنعة وربطها بالسرطان، ظهرت دراسة جديدة بمشاركة علماء من دول مختلفة، تضرب عرض الحائط بكل الدراسات السابقة، وتؤكد أن تناول اللحوم لا يضر بالصحة وأن على محبيها الاستمرار في تناولها.

وكانت دراسات سابقة قد ذكرت أن تناول لحوم البقر والضأن، يمكن أن يزيد من معدلات الإصابة بأمراض القلب والسرطان والسكتة الدماغية أو مرض السكري من النوع 2.

وشارك باحثون من كندا وإسبانيا وبولندا في الدراسة الجديدة، التي راجعت 61 دراسة سابقة شملت أكثر من 4 ملايين شخص، كانت قد تابعت حالتهم الصحية وطبيعة الأغذية التي تناولوها، إلى جانب 12 دراسة قام 54 ألف شخص من المشاركين فيها، بإحداث تغييرات على نظامهم الغذائي.

وبعد مراجعة الدراسات وبياناتها، وجد الباحثون من جامعتي دالهاوسي وماكماستر في كندا، ومركز كوكراين للأبحاث في إسبانيا وبولندا، أن الأدلة التي استندت عليها الدراسات السابقة "ضعيفة ولا تصلح لأن يبني عليها العلماء تحذيرات أو نصائح بشأن الطريقة التي ينبغي على الناس أن يعيشوا حياتهم وفقا لها"، حسب ما ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز".

واعتبر الباحثون أن السبب في "ضعف" النتائج السابقة، أن الدراسات كانت "غامضة للغاية"، ولم تثبت وجود صلة مباشرة بين اللحوم والصحة.

وكنتيجة للدراسة الجديدة، قالت لجنة مكونة من 14 خبيرا من 7 دول، إنه ينبغي على الناس مواصلة تناول متوسط كمية اللحوم الحمراء الحالية، والتي تتراوح بين 3 و4 حصص في الأسبوع.

يشار إلى أن آراء العلماء وخبراء التغذية منقسمة حيال الدراسة جديدة، إذ دعمها بعضهم وأكدوا أهمية تناول اللحوم، فيما اعترض عليها آخرون، مثل البروفيسور في جامعة أوكسفورد تيم كي، الذي قال: "تشير التقديرات الحديثة إلى أن أكثر من 5 آلاف شخص في المملكة المتحدة يصابون بسرطان الأمعاء بسبب استهلاك اللحوم المصنعة كل عام".

وتابع: "لهذا السبب توصي الحكومة الأشخاص بالتقيد بتناول 70 غراما يوميا من اللحوم الحمراء والمعالجة".

تعرف على أضرار اللحوم الحمراء

اللحوم الحمراء لها فوائد عديدة، لكن يقابل هذه الفوائد أضرار أيضاً ومن الممكن أن تكون أضرار اللحوم الحمراء أكثر من فوائدها، فاللحوم الحمراء تؤثر بالسلب في الأغلب على كافة الأفراد المصابين بالأمراض المزمنة.

أضرار اللحوم لمرضى القلب

أكدت الأبحاث العلمية أن اللحوم الحمراء تقوم بدور خطير جداً وهو أنها تقوم بتدمير القلب والإسراع نحو الوفاة المرضية، بسبب غير معروف مثل إرتفاع الكولسترول أو إرتفاع الدهون، وذلك عن طريق مادة تدعى الكارنتين تقوم بكتريا الأمعاء بتحويلها في الكبد إلى مادة أخرى كيميائية، حيث أنه تقوم هذه المادة بتكوين الدهون في الأمعاء والأوعية الدموية مما يؤدي إلى الإسراع بالإصابة بأمراض القلب والوفاة السريعة، كما ينصح الباحثون أن كثرة تناول اللحوم الحمراء يشجع على نمو هذه البكتريا، كما ينصح الأطباء والباحثون إلى ضرورة التخفيض من تناول اللحوم الحمراء والذهاب إلى البدائل التي تعوض البروتين العائد من اللحوم الحمراء، مثل الأسماك والدواجن والبقوليات .

أضرار اللحوم لمرضى السكر

هناك إعتقاد بين الأفراد المصابين بمرض السكر أن تناول اللحوم الحمراء ﻻ يعمل على رفع نسبة السكر في الدم عند مرضى السكر، لكن هذا الإعتقاد خاطئ بكل المقاييس، تناول اللحوم الحمراء بإستمرار يؤدي إلى تركيز الأحماض البروتينية في مصل الدم، مما يؤدي إلى عدم قدرة الكبد في تنظيم السكر، مما يساعد في إرتفاع نسبة السكر في الدم، بالإضافة إلى أن تناول اللحوم الحمراء بكثرة يعمل على التأثير بالسلب على قدرة البنكرياس في تنظيم السكر في الدم، ينصح الأطباء بالسعى وراء التقليل من تناول اللحوم الحمراء، وفي حالة تناولها تكون مطهية بشكل جيد جداً، ومن المفضل أن يقوم مريض السكر بالإبتعاد عن تناول اللحوم الغنية بالدهون أو تحضيرها بالزبد أو السمن ﻻن هذا يؤدي إلى إرتفاع الدهون والكولسترول بالجسم.

المصدر:
المرسال
سكاي نيوز
للاشتراك في قناة بشرى حياة على التلجرام
https://telegram.me/bashra313
التعليقات
تغيير الرمز

فيسبوك