كيف تتعاملين مع مشاكل البشرة الدهنية؟

شارك الموضوع:

هل تعاني من الزيوت الزائدة، المسام المفتوحة، واللمعة وبشكل خاص في منطقة الجبين والانف؟

هل تعاني من الزيوت الزائدة، المسام المفتوحة، واللمعة وبشكل خاص في منطقة الجبين والانف، وفي احيان كثيرة قد تظهر لديك الحبوب المزعجة، اذا هذه هي علامات البشرة الدهنية التي تعد أنت من أصحابها!

عادة ما تنتج خلايا البشرة زيوت طبيعية تساعدها في الحفاظ على صحة الجلد، الا انه وفي بعض الاحيان قد يزيد هذا الانتاج عن الحد الطبيعي مسبباً عيوب البشرة وحب الشباب وغيرها من المشاكل التي تصاحب ما يعرف في هذه الحالة بالبشرة الدهنية أو الزيتية.

قد يعتقد أصحاب البشرة الدهنية انهم ولدوا مع مشكلة دائمة يصعب السيطرة عليها والتخلص منها، ونجد الكثير منهم قد جربوا العديد من العلاجات التجميلية والطبية ودون جدوى! أو سرعان ما عادت مشاكلهم السابقة الى بدايتها بعد فترة من الزمن.

هنا سنطمئنكم ونرشدكم الى خطوات بسيطة مهمة وأساسية في السيطرة على مشاكل البشرة الدهنية وعلاجها، بحسب ما يوصي به مختصو الجلد:

احرص على استخدام الغسول المناسب

من المهم جداً اختيار النوع الأنسب من الغسولات cleanser لبشرتك، والتأكد من تنظيف بشرتك بواسطتها وتعقيمها كل صباح ومساء. عادة ما ينصح المختصون باستخدام المنظفات اللطيفة على البشرة والابتعاد عن خيارات الصابون القاسي التي قد تؤدي الى تهيج الجلد وزيادة افراز الزيوت في البشرة. كما وينصح بتجنب فرك الوجه وخاصة عند تجفيفه بالمنشفة، فهذه العملية قد تزيد من افراز زيوت البشرة لذا احرص على تجفيف وجهك بلطف مع الحرص على نظافة المنشفة وأن تكون خاصة لك لوحدك ولا احد غيرك يستخدمها أيضاً.

احرص على استخدام واقي الشمس الخالي من الزيوت

مما لا خلاف عليه هو اهمية استخدام واقي الشمس لحماية الجلد والبشرة من الاشعة الفوق بنفسجية وأضرارها. وعادة ما يسبب استخدام واقيات الشمس التقليدية مشكلة بالنسبة لاصحاب البشرة الدهنية اذ انها عادة ما لا يتم امتصاصها وتعمل على اغلاق المسامات. الا ان هناك بعض المنتجات وخاصة الكريمات الهلامية والخالية من الزيوت تكون مخصصة فقط للبشرة الدهنية. كما وتتواجد بعض مساحيق التجميل التي قد توفر في مضمونها وقاية من اشعة الشمس ويمكن استخدامها.

التعامل مع البشرة الدهنية للرجال، هل من مقترحات خاصة؟

عادة ما تكون مشاكل البشرة الدهنية لدى الرجال والتعامل معها أكثر صعوبة منها لدى المراة، اذ تجدهم اقل اقبالا على استخدام الكريمات والغسولات المناسبة. كما ان عملية الحلاقة المتجددة قد تساهم في زيادة تهيج الجلد والبشرة وتفاقم مشاكل الحبوب. فيما يلي سنرشدك الى أهم النصائح:

1.احرص على غسل وجهك بغسول خاص بالبشرة الدهنية مرة صباحا ومرة مساءً وباستخدام ماء فاتر.

2.تناول نظام غذائي غني بالخضار والفواكه ومنخفض بالمقالي والاغذية المصنعة.

3.لا ضير من استخدام اقنعة طبيعية تساعد في علاج مشكلة افراز الزيوت الزائدة وتنظيم افرازها، مثل ماسك من عصير الليمون او اللبن الرائب المطهر لبشرتك والشاد للمسام.

4.تجنب لمس بشرتك واحرص دائما على غسل يديك وتعقيمها.

5.من المهم تجنب استخدام اي منتجات تحوي الزيوتوخاصة فيما يتعلق بالمرطبات او واقيات الشمس.

6.تقشير البشرة من مرة الى مرتين بالاسبوع قد يكون مساعد في شد المسامات والتخلص من الزيوت الزائدة.

7.تجنب فقء الحبوب وافراغها فهذا سيزيد الامور سوءاً وسيترك أثراً مكانها.

8.عند الحلاقة حاول تجنب اماكن الحبوب وجرحها قدر الامكان. واحرص دائما على تعقيم وجهك بعد الانتهاء. حسب ويب طب

دهون الوجه تزعجكِ؟ 7 نصائح فعالة للتخلص منها

يمكن أن يكون فقدان الوزن تحدياً بحد ذاته، ناهيكِ عن فقدان الوزن من منطقة معينة من جسمك. على وجه الخصوص، يمكن أن تكون الدهون الزائدة في الوجه مشكلة محبطة يصعب حلها إذا كانت تزعجكِ.

لحسن الحظ، هناك الكثير من الطرق التي يمكن أن تزيد من حرق الدهون وتساعد على تنحيف الوجه.

فيما يلي 7 طرق فعالة لمساعدتكِ على فقدان الدهون في وجهكِ:

1.  قومي بتمارين الوجه

يمكنك القيام بتمارين الوجه لتحسين مظهر الوجه ومكافحة الشيخوخة وتحسين مرونة العضلات.

تشير بعض الأبحاث إلى أن إضافة تمارين الوجه إلى روتينك اليومي يمكن أيضاً أن يقوي عضلات الوجه، ما يجعل وجهك يبدو أنحف.

تتضمن بعض التمارين الأكثر شيوعاً نفخ الخدين ودفع الهواء من جانب إلى آخر، وتجعيد شفتيك على جوانب متناوبة، والإمساك بابتسامة بينما تقبض على أسنانك لعدة ثوانٍ في كل مرة.

أظهرت دراسة أخرى أن أداء تمارين عضلات الوجه مرتين يومياً لمدة 8 أسابيع يزيد من سماكة العضلات ويحسن من تجديد شباب الوجه.

ضعي في اعتبارك أن الأبحاث تفتقر إلى فعالية تمارين الوجه لفقدان الدهون على وجه التحديد. هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتقييم مدى تأثير هذه التمارين على دهون الوجه ولكنها جيدة حتماً لتقوية عضلات وجهك وشدها وجعلها تبدو بشكل أفضل ومن خلالها يمكن أن يبدو وجهك  أنحف.

2.  قومي بتمارين الكارديو

غالباً ما تكون الدهون الزائدة في وجهكِ ناتجة عن الدهون الزائدة في الجسم. وبالتالي يمكن أن يؤدي فقدان الوزن إلى فقدان الدهون ويساعد على تنحيف الجسم والوجه.

تمارين الكارديو أو الأيروبيك، هي نوع من أنواع النشاط البدني الذي يزيد من معدل ضربات القلب وتعتبر على نطاق واسع واحدة من أكثر الطرق فاعلية لفقدان الوزن.

لقد وجدت العديد من الدراسات أن تمارين القلب يمكن أن تساعد في تعزيز حرق الدهون وزيادة فقدان الوزن. حتى إن  إحدى الدراسات وجدت أن النساء المصابات بالسمنة استطعن خسارة كم أكبر من الدهون عن طريق ممارسة تمارين الكارديو.

حاولي القيام بما يعادل 150-300 دقيقة من التمارين المعتدلة إلى الشديدة كل أسبوع، وهو ما يساوي 20-40 دقيقة من تمارين الكارديو يومياً. بعض أنواع تمارين الكارديو الشائعة تشمل الجري والرقص والمشي وركوب الدراجات والسباحة.

3.  اشربي المزيد من الماء

يعد شرب الماء أمراً ضرورياً لصحتك العامة ويمكن أن يكون مهماً بشكل خاص إذا كنت تتطلعين إلى فقدان دهون الوجه. تشير الدراسات إلى أن الماء يمكن أن يجعلك تشعرين بالشبع ويعزز فقدان الوزن.

في الواقع، وجدت إحدى الدراسات أن شرب الماء قبل الوجبة قلل بشكل كبير من عدد السعرات الحرارية المستهلكة خلال الوجبة.

كما تشير أبحاث أخرى إلى أن شرب الماء قد يزيد مؤقتاً من عملية التمثيل الغذائي لديك. وبالتالي يمكن أن يساعد على زيادة عدد السعرات الحرارية التي تحرقها على مدار اليوم ما يؤدي إلى فقدان الوزن. يمكن لشرب الماء أيضاً أن يقلل من احتباس السوائل لمنع الانتفاخ والتورم في وجهك.

4.  قللي من تناول الكربوهيدرات المكررة

تعتبر الكربوهيدرات المكررة مثل البسكويت والمقرمشات والمعكرونة من الأسباب الشائعة لزيادة الوزن وزيادة تخزين الدهون. السبب هو أنه تمت معالجة هذه الكربوهيدرات بكثافة، ما أدى إلى تجريدها من العناصر الغذائية المفيدة والألياف وترك القليل من الفوائد الغذائية التي لا تُذكر بجانب الكميات الكبيرة من السكر والسعرات الحرارية التي تحتويها.

ونظراً لاحتوائها على القليل جداً من الألياف، يتم هضم هذه الأطعمة سريعاً، ما يؤدي إلى ارتفاع وانخفاض مستويات السكر في الدم وزيادة خطر الإفراط في تناول الطعام؛ لأنك ستشعرين بالجوع مجدداً بسرعة.

أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على 277 امرأة أن تناول كميات أكبر من الكربوهيدرات المكررة كان مرتبطاً بزيادة خطر الإصابة بالسمنة وزيادة نسبة الدهون في البطن.

على الرغم من عدم وجود دراسات بحثت بشكل مباشر في تأثيرات الكربوهيدرات المكررة على دهون الوجه، فإن استبدالها بالحبوب الكاملة يمكن أن يساعد في زيادة فقدان الوزن الكلي، والذي بدوره قد يساعد أيضاً على فقدان دهون الوجه.

5.  احصلي على نوم كافٍ

يعتبر وجود نظام جيد للنوم استراتيجية هامة لفقدان الوزن وقد يساعدك أيضاً على فقدان دهون الوجه. يمكن أن يتسبب الحرمان من النوم في زيادة مستويات الكورتيزول، وهو هرمون التوتر الذي يأتي مع قائمة طويلة من الآثار الجانبية المحتملة، بما في ذلك زيادة الوزن.

أظهرت الدراسات أن ارتفاع مستويات الكورتيزول يمكن أن يزيد الشهية ويُبطئ عملية التمثيل الغذائي، ما يؤدي إلى زيادة تخزين الدهون.

علاوةً على ذلك، قد يساعدك الحصول على مزيد من النوم في التخلص من أرطال الوزن الزائدة. فقد وجدت إحدى الدراسات أن جودة النوم مرتبطة بالحفاظ على الوزن بنجاح.

على العكس من ذلك، تشير الدراسات إلى أن الحرمان من النوم يمكن أن يزيد من تناول الطعام، ويسبب زيادة الوزن وانخفاض التمثيل الغذائي.

من الناحية المثالية، يعتبر النوم لمدة 8 ساعات على الأقل كل ليلة ممتازاً للمساعدة في التحكم في الوزن وفقدان الدهون في الوجه.

6.  راقبي كمية الصوديوم التي تتناولينها

إحدى السمات المميزة لتناول الصوديوم الزائد هو الانتفاخ الذي ينتج عنه، والذي قد يظهر في تنفخ الوجه وتورمه. ذلك لأن الصوديوم يجعل جسمك يحتفظ بكمية إضافية من الماء، ما يؤدي إلى احتباس السوائل.

وقد أظهرت العديد من الدراسات أن تناول كميات كبيرة من الصوديوم يمكن أن يزيد من احتباس السوائل، خاصة عند الأشخاص الأكثر حساسية لتأثيرات الملح.

تشكل الأطعمة المصنعة أكثر من 75% من مدخول الصوديوم في النظام الغذائي العادي الذي نتبعه، لذا فإن الاستغناء عن الأطعمة الجاهزة والوجبات الخفيفة اللذيذة واللحوم المصنعة يمكن أن يكون طريقة سهلة وفعالة لتقليل تناول الصوديوم وتقليل انتفاخ وجهك كي يبدو أنحف.

7.  تناولي المزيد من الألياف

واحدة من أكثر التوصيات شيوعاً لتنحيف وجهك وفقدان دهون منطقة الخد هي زيادة تناولك للألياف.

الألياف هي عبارة عن مركب موجود في الأطعمة النباتية يتحرك ببطء عبر الجهاز الهضمي، ما يجعلك تشعرين بالشبع لفترة أطول للحد من الرغبة الشديدة في الطعام وتقليل الشهية.

وفقاً لدراسة أجريت على 345 شخصاً يعانون من زيادة الوزن والسمنة، ارتبط تناول كميات أكبر من الألياف بزيادة فقدان الوزن وتحسين الالتزام بنظام غذائي منخفض السعرات الحرارية.

أظهرت مراجعة أخرى لـ 62 دراسة أن تناول المزيد من الألياف القابلة للذوبان، وهو نوع من الألياف التي تشكل مادة هلامية عند مزجها بالماء، مثل الأفوكادو والبطاطا الحلوة، قد يقلل من وزن الجسم ومحيط الخصر حتى بدون تقييد السعرات الحرارية التي تتناولينها.

توجد الألياف بشكل طبيعي في مجموعة متنوعة من الأطعمة، بما في ذلك الفواكه والخضراوات والمكسرات والبذور والحبوب الكاملة والبقوليات. يجب أن تتناولي ما لا يقل عن 25-38 غراماً من الألياف يومياً من هذه المصادر الغذائية.

الخلاصة:

يمكن أن تساعدك الكثير من الاستراتيجيات على خسارة الدهون الزائدة في وجهك. ويعد تبديل نظامك الغذائي وإضافة التمارين إلى روتينك وتعديل بعض عاداتك اليومية أهم الطرق الفعالة لزيادة فقدان الدهون، ما قد يساعد في تنحيف وجهك وتحسين صحتك العامة. حسب عربي بوست

شارك الموضوع:

آخر اضافات الكاتب (ة):

اضافة تعليق