حوار مع كورونا

كل ماحدث هو أكبر درس للبشر رغم تطور العالم الله قادر على إهلاك الإنسان..

مرحبا كورونا عرفيني عن نفسكِ.

كورونا: اهلا عزيزتي إسراء أنا مخلوق ذاع صيتي كثيرا في الآونة الأخيرة.

أنا: لماذا أتيت وماهي غايتك؟

كورونا: أتيت لأرهب العالم وأعرفهُ بقدره وحجمه لعله يعود إلى ربه.

فأنتم البشر قلوبكم قاسية ولم أجد فيكم طاعة الرب فأجبرتكم على الطاعة ولم أجد التعاون والتكاتف بينكم فالزمتكم به..

ولم أجد حب العمل بالدين فأتيت لأرغمكم عليه كالنظافة واحترام حق الآخرين في العيش بسلام.

أنا: متى ستذهب؟

كورونا: عندما أجد عملكم لله عملٌ بحب وليس بخوف.

يامعشر البشر لِمَ الانانية وحب الاستخلاف في الأرض والعيش الرغيد حكراً لكم.. فأنا مخلوق ولي الحق في العيش كيفما خُلِقت.

أما لو قلتم تجاوزت حدودك في الاعتداء على حياة الآخرين

فعذرا أنتم من علمني هذا..

مارأيكم تعالوا نتفق على تخصيص جزء من دواخلكم لي لأعيش فيها..

وأعدكم ان لا أؤذيكم.. لا أؤذيكم..

ماهي إلا أيام ويعود الحال كما كان عليه تعود الحياة والأماكن على طبيعتها.. لكن كل ذلك ليعرف الإنسان حجمه ويعود لخالقه عز وجل ويذكر أصله.. كل ماحدث هو أكبر درس للبشر رغم تطور العالم الله قادر على إهلاك الإنسان..

يا بن آدم تذكر قدرة الله.. وحفظ الله الجميع..

شارك الموضوع:

آخر اضافات الكاتب (ة):

اضافة تعليق