نور في الظلام

شارك الموضوع:

عبداً عاصياً أنا.. جالس في ظلام.. هالكاً متكئاً على بأس

بين ظلام الحياة

هناك نور يضيء

 بين خطواتي ضوء

هنا وهناك يسير

نور من أهل البيت

يلاحقني

عبداً عاصياً أنا

جالس في ظلام

هالكاً متكئاً على بأس

أم تحضنني

تهدم الأوجاع

حبيبتاً تزيل الهموم

بين ظلام نورها

وبين زحام نعمتها

يقال أنها أمنا الزهراء

بجمالها

بعبائتها

بطهرها

طال الزمان

والضوء يُنير

وأنا العبد المذنب

بين العلى يقتحمهُ السقوط 

من كان لا يسير لاكتشاف بقُي في ظلام

هجر المذنب

وظلام هاجرهُ

كالسجين الذي سجنة مؤبد أو حكم عليه العدام

لا شي يعلى على شي..

الاثنين فقدان حياة 

ومن لا يسير بعد ضوء يبقى دارهُ مظلما.

شارك الموضوع:

اضافة تعليق