كيف تؤثر الصحافة في المجتمع؟

255 2019-05-23

تلعب الصحافة دوراً في خلق حالة من العولمة بين شعوب العالم المختلفة لتتكون صداقات فيما بينهم ويصبحوا على اطلاع لكل مستجدات الأحداث التي تجري في بلدان بعضهم وتتجاوز بذلك الحدود الجغرافية وتعكس ما يجري في داخل كل بلد، بالإضافة لذلك فإنّ الصحافة تعتبر بمثابة مستوعب للمعلومات لتعليم الناس بكل ما هو جديد من أحداث، ومن كل هذا نجد أن للصحافة أثر قوي في التأثير بمسار حياة وطريقة تفكير البشر سواء بالإيجاب أو بالسلب، وفيما يلي توضيح لبعض الآثار المتعلقة بالصحافة:

-تعمل الصحافة على رفع مستوى الوعي بين الناس.

-تعمل على تحسين مستوى ثقافة وطريقة عيش الناس.

-تخلق حالة من الوعي حول القضايا الاجتماعية والاقتصادية.

وتعتبر الصحافة السلطة الرابعة في الدولة وهذا اللقب أو الوصف لم يأتِ من فراغ؛ بل بسبب الدّور الكبير الذي تقوم به هذه الوسيلة الهامّة في كافة النواحي والأصعدة، يختلف وضع الصحافة من دولة إلى دولة أخرى حول العالم، ففي بعض الدول توضع العديد من القيود على الصحفيين؛ فيتجمّد دور الصحافة بشكل تامّ، على عكس دول أخرى حيث يُعطى فيها الصحفيّون حريّات واسعة فنرى لها الأثر الكبير في المجتمع والدّولة.

فالصحافة متصلة بكافة المجالات المختلفة، والتي منها المجال السياسي، والمجال الاقتصادي، والمجال الفني، والمجال التقني، والمجال الرياضي، والمجال الثقافي، والمجال الاجتماعي، وكافة المجالات الأخرى. وذلك بسبب أهميتها في تقويم الاعوجاج الحاصل في مرافق الدولة ومفاصلها. فالصحافة موجودة من قديم الأزل وعلى مر العصور القديمة وتشهد على ذلك أوراق البردي في الحضارة الفرعونية حيث كانت خير مثال على وجود الصحافة والأعلام. فاستخدمت الحكومات الصحافة لأول مرة على شكل أوامر مكتوبة إما على ورق البردي أو منقوشة على حجر مخصص، وذلك لنشر أخبارهم وقرارات الدولة إلى كل الأقاليم التي تحتويها الدولة الواحدة، وكانت تستخدم أيضا في نشر القصص وحكايات البطولات بين الشعوب.

فالعالم في وقتنا الحاضر يعتمد على الصحافة في جميع النواحي وبشكل كبير، فأصبحت من السلطات التي تُمنح حق الرقابة على الحكومات والمجتمعات والشركات والمصانع ومراقبة المشاهير والمسؤولين والرياضيين.. الخ، وتستخدم الصحافة سلاحها في نقد الحكومات وإظهار محاسنها وتبييض صفحتها أمام عامة الناس؛ لذلك يطلق عليها السلطة الرابعة في الدولة وتهتم جهات كثيرة بحريّة الصحافة وتحارب من يقلل حرياتهم ويقلّصها ويراقبها بشدة. ونوضح جزء من أهميّة الصحافة ودورها الكبير في المجتمع فيما يلي:

١- تُسلِّط الضوء على مكامن الخلل والمشاكل التي تحدث في الدولة، فكل شيء يحدث في الدولة يمكن من خلال الصحافة أن يتم الكشف عنه وملاحقته إلى أن يتم تصويبه وعلاجه.

٢- وسيلة هامة في الكشف عن الفساد وملاحقة الفاسدين وإثارة قضايا الرأي العالم التي تهم أفراد الشعب كافّة، كون قضايا الفساد تعتبر من القضايا المهمة التي من الممكن أن تؤثر على مسيرة الدولة الاقتصادية.

٣- تعتبر واحدة من أهم الأمور التي تشكل الرأي العام إزاء موقف هام تتبناه الدولة خاصة في أوقات الحروب والنزاعات، فإذا كانت الصحافة مسيطراً عليها من أجهزة الدولة فإنّها ستعمل جاهدة على تبني وجهة النظر الرسمية أما في حال كانت الصحافة حرة ونزيهة فستعبر عن القناعة الداخلية وعن وجهة نظر الشعب بشكل أساس.

٤-يمكن أن تزوّد القارئ بالمعلومات الضرورية والتحليلات المهمة التي تفيده في أي موضوع من المواضيع المختلفة التي يبدي اهتماماً بها، فالصحافة تعتبر مجمِّعة لكافة المجالات المختلفة التي تهم المواطن العادي.

٥- يمكن للإنسان من خلالها بشكل خاص ومن خلال وسائل الإعلام بشكل عام أن يعرف الأحداث المختلفة التي تجري في مختلف بقاع العالم، ذلك أنّ كل هذه الأحداث المختلفة قد تؤثر بشكل أو بآخر على حياة المواطن العادي في دولة معينة من الدول خصوصا في أوقات النزاعات أو الخلافات.

إلى غير ذلك من الدور الكبير التي تؤديه الصحافة ولأعلام بشكل عام في المجتمع فهي ضرورية لا يمكن الاستغناء عنها نظرا لرسالتها السامية ودورها وتأثيرها المهم والواضح في المجتمع وفِي حياتنا أيضا.

المصادر:
صحيفة تحلية
موقع موضوع
للاشتراك في قناة بشرى حياة على التلجرام
https://telegram.me/bashra313
التعليقات
تغيير الرمز