تعرف على سانا مارين.. أصغر رئيسة وزراء في العالم

اختيرت سانا مارين، 34 عاما، لشغل منصب رئيس الوزراء في فنلندا، وبذلك تصبح أصغر رئيسة حكومة ائتلافية تقودها نساء في العالم.

اختيرت سانا مارين، 34 عاما، لشغل منصب رئيس الوزراء في فنلندا، وبذلك تصبح أصغر رئيسة حكومة ائتلافية تقودها نساء في العالم.

واختار الحزب الاشتراكي الديمقراطي مارين، التي تشغل حاليا منصب وزير النقل، لتولي مهام منصب رئيس الوزراء بعد استقالة رئيس الوزراء أنتي رين. ومن المتوقع أن تؤدي اليمين الدستورية هذا الأسبوع.

وستقود مارين ائتلاف يسار الوسط المكون من خمسة أحزاب ترأسها نساء.

واستقال رين من منصبه بعد أن سحب أحد أعضاء الائتلاف الثقة منه بسبب تعامله مع أزمة إضراب هيئة البريد.

وبتولي مارين هذا المنصب، ستصبح أصغر رئيسة وزراء حالية في العالم. إذ تبلغ رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن 39 عاما، بينما يبلغ رئيس الوزراء الأوكراني أوليكسي هونشاروك 35 عاما.

وتجاهلت أسئلة كثيرة حول عمرها، قائلة "لم أفكر أبدا في عمري أو جنسي، أفكر دائما في الأسباب التي دفعتني إلى الانخراط في السياسة وكذلك الأمور التي جعلتنا نفوز بثقة الناخبين".

وتعتبر مارين ثالث امرأة تقود الحكومة في هذا البلد الواقع في شمال أوروبا. وأظهرت نتائج آخر انتخابات برلمانية أجريت في إبريل/ نيسان من هذا العام، تقدم الحزب الاشتراكي الديمقراطي على باقي الأحزاب، ما أعطاه الأولوية في تعيين رئيس الوزراء.

وبحسب مصادر إعلامية، فإن مارتين نشأت في عائلة بسيطة مع والدتها وكانت أول شخص في عائلتها تلتحق بالجامعة.

وتتولى فنلندا حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي. بحسب bbc

دولة أوروبية تنتخب أصغر رئيسة وزراء في العالم

وقالت مارين للصحفيين بعد فوزها بفارق ضئيل في الأصوات على قادة الحزب الآخرين "لدينا الكثير من العمل في الفترة المقبلة لإعادة بناء الثقة".

وأضافت "لدينا برنامج مشترك للحكومة يوحد الائتلاف".

ووافق الائتلاف الذي تكون قبل 6 أشهر على الاستمرار بنفس برنامجه بعد أن أعلن ريني تنحيه استجابة لطلب حزب الوسط.

وتغيير القيادة في هذا الوقت محرج لفنلندا التي تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي إلى نهاية العام وتلعب دورا رئيسيا في جهود وضع ميزانية التكتل. بحسب sky news

شارك الموضوع:

آخر اضافات الكاتب (ة):

اضافة تعليق