تذوق مستقبلا قهوتك من يد روبورت!

شارك الموضوع:

تصف الشركة روبوتها «روبوتيك كوفي ماستر» بأنه عامل قهوة آلي يحاكي تقنيات عالية المستوى

عالم الروبورتات الواسع يوما بعد آخر يأخذ حيزا من الحياة البشرية ليشاركهم في كثير من الأعمال والصناعات وحتى تفاصيل المعيشة، فهذا روبورت قادرا على صنع قهوة مميزة أطلقته شركة «أوريون ستار» الصينية للروبوتات، مخصصًا لتحضير القهوة بمهارة واحترافية عاليتين، وتصف الشركة روبوتها «روبوتيك كوفي ماستر» بأنه عامل قهوة آلي يحاكي تقنيات عالية المستوى ويضمن مذاقًا راقيًا في كل كوب.

ويستطيع «روبوتيك كوفي ماستر» تحضير القهوة بتقنيات معقدة، وبثبات ودقة على مستوى الميلليمتر بفضل آلاف الساعات من تعلم الآلة.

ويتضمن الروبوت كاميرا داخلية تتيح مراقبة آنية لذراعي الروبوت والمشروبات التي يحضرها، وله مؤشر ضوئي يبين حالة عمل الروبوت، ومشبك ميكانيكي ذاتي الضبط مع مخلب إمساك لتحريك الأشياء بسهولة.

وتشمل ميزات السلامة الخاصة به خيار الإغلاق في حالات الطوارئ وكاشف مضاد للاصطدام وحدود أمان إلكترونية لمنع حوادث العمل. وفي الوقت ذاته، يتيح نظام التشغيل «آرم أو إس» الخاص بشركة أوريون ستار، إمكانية التحرك بسرعة وسلاسة.

ولا ريب في أن هذا الروبوت عملي ومناسب جدًا لعالم ما بعد جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)؛ فهو يقلل من الاتصال البشري ويحد من فرص انتشار العدوى.

وقال ليانج سو، نائب رئيس شركة أوريون ستار، في لقاء أجراه مع موقع أخبار الروبوتات والأتمتة نقلا عن مرصد المستقبل: «بوسع خبير القهوة الآلي تحضير كوب من القهوة كل ثلاث دقائق، والعمل بكامل طاقته على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع» وأضاف «إنه حل مثالي يحول دون التلامس في المناطق ذات الازدحام الشديد مثل المطارات والمناطق التجارية.

وتعاونت شركة أوريون ستار في حدث الإطلاق العالمي لروبوتها في بكين، مع صيدلية الطب الصيني التقليدي «تونغ رن تانغ» التي تأسست قبل نحو 351 عامًا، لتقديم القهوة المحضرة مع وصفات طبية تقليدية ذات فوائد صحية.

وقال نائب رئيس شركة أوريون ستار «سيحرر خبير القهوة الآلي المزود بالذكاء الاصطناعي، خبراء صناعة القهوة وخبراء التغذية من العمل الروتيني، ليتيح لهم إمكانية التفرغ للتركيز على تثقيف العملاء عن الصحة والرفاهية، فضلًا عن ابتكار مشروبات جديدة.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه التقنية المدهشة لصنع القهوة، نتاج 3000 ساعة من التعلم بتقنية الذكاء الاصطناعي، ونحو 30 ألف ساعة من اختبارات الذراع الروبوتية والتدريب على رؤية الآلة.

شارك الموضوع:

آخر اضافات الكاتب (ة):

اضافة تعليق