وجبة الافطار.. هل هي ضرورة يومية؟

123 2017-12-03

حرصاً على صحة أجسادكم، وحفاظاً على طاقتكم وللحصول على  يوم عمل جيد، نضع بين أيديكم بعض الأسباب التي تدعوكم لتناول وجبة الإفطار كل صباح. فوجبة الإفطار تمنحكم ما يلي (حسب ويب طب):

1-  الطاقة:  

وجبة الإفطار الصحية والمغذية هي مصدر للطاقة اللازمة للقيام بوظائف الجسم في صباح يوم جديد. وتشير الدراسات إلى أن الأشخاص الذي اعتادوا على بدء يومهم الجديد بوجبة الإفطار، يكونون خلال اليوم أكثر يقظة، وأكثر تركيزاً، ويتمتعون بذاكرة أفضل وأيضا بحالة مزاجيه أفضل.

2-  نشاط الأمعاء السليم:  

الأشخاص الذين اعتادوا على تناول وجبة الإفطار، يحظون بنشاط سليم للأمعاء ويعانون بشكل أقل من حدوث الإمساك. ويوصى بتناول الأطعمة الصحية مثل الفواكه، والخضروات، والحبوب الكاملة، ومنتجات الألبان قليلة الدسم، وحليب الصويا، والمكسرات وغيرها. وإذا اخترنا حبوب الصباح كمكون رئيسي في الإفطار، فيفضل اختيار الحبوب الكاملة عالية الجودة، لاسيما وأن هذه الحبوب غنية بالألياف التي تساعد على زيادة حركة ونشاط الأمعاء بالشكل السليم. 

3-  اتباع نظام غذائي أكثر تنوعا:

الأشخاص الذين اعتادوا على تناول وجبة الفطور، فقد يعملون طوال اليوم على تناول الأطعمة المتنوعة، وهم بذلك يزيدون من استهلاكهم لبعض المكونات الغذائية الضرورية للحفاظ على صحتهم.

4-  الحفاظ على الوزن:  

الأشخاص الذين يتخلون عن وجبة الإفطار يميلون إلى تناول طعام أكثر في الوجبة التالية، وتناول المزيد من الوجبات الخفيفة خلال اليوم وذلك من أجل تهدئة جوعهم. وعلاوة على ذلك، ومن الناحية الفسيولوجية، فالجسم يميل لتخزين كمية أقل من الدهون عند تناول وجبات أصغر ومع تجنب الانقطاعات الطويلة جداً بين وجبات الطعام. وأظهرت الدراسات العلمية أن الأشخاص الذين اعتادوا على تناول وجبة الإفطار تكون أجسادهم أقل وزناً  بالمقارنة مع الأشخاص الذين لا يتناولونها.

5.  أطفال أكثر صحة:  

تشير الدراسات إلى أن الأطفال الذي يتخلون عن وجبة الإفطار هم أكثر عرضة للبدانة، مقارنة مع الأطفال الذين يحرصون على تناول وجبة الافطار. وتشير دراسات أخرى الى أن الأطفال الذين يتناولون وجبة الإفطار بانتظام يتفوقون في التحصيل العلمي، ويتمتعون بقدرات عالية على حل المشكلات، بجانب ظهور حس الإبداع لديهم وتكون ذاكرتهم قوية.

6.  تعلم عادات التغذية السليمة:  

ينصح بتعليم الأطفال عادات الأكل الصحية في سن مبكر، وتعليمهم أهمية الإصغاء للجسم والاستجابة لحاجاته الفسيولوجية، وعلى سبيل المثال وفي ساعات الصباح. يجب أن نقدم لهم مجموعة متنوعة من الأطعمة الصحية مثل الفواكه، والخضروات، والحبوب الكاملة وغير ذلك.

7.  توقيت تناول وجبة الإفطار:

من المهم أن نوفر للجسم الطاقة اللازمة للقيام بالأنشطة اليومية، ولكن علينا أن نقدم وجبة الإفطار تلبية لاحتياجات الجسم وشعوره بالجوع. وبشكل عام، ينصح دائماً بالإصغاء للجسم وتناول الطعام إذا شعرنا بالجوع. والأشخاص المختلفين يمكن أن يكون لهم احتياجات غذائية مختلفة في فترة الصباح، لذلك يمكن تناول وجبة الإفطار في وقت مبكر أو متأخر، أو بكمية كبيرة أو صغيرة، وذلك تبعاً للاحتياجات الفسيولوجية الخاصة لكل فرد.

هل هناك أضرار صحية لعدم تناول وجبة الإفطار؟

وفي سياق متصل، نسمع دائما من يقول إن وجبة الإفطار هي أهم وجبة على الإطلاق في اليوم، وإن عادة الحفاظ على هذه الوجبة لها آثار إيجابية على صحتك بشكل عام. لكن ماذا تقول الدراسات الفعلية التي أجريت في هذا الشأن عن ذلك الموضوع؟ بحسب (هاف بوست).

يبدو أنه لا يوجد هناك سبب علمي يدعوك لأن تشعر بالذنب إذا لم تستطع أن تتناول أي طعام في ساعات الصباح الباكر، أو إذا لم تكن لديك رغبة في ذلك، أو إذا كنت تفضل الحصول على مزيد من النوم على الاستيقاظ لتناول الإفطار.

ونجد دائما من يقولون إن وجبة الإفطار هي الوجبة الأكثر أهمية على الإطلاق على مدار اليوم، وإن خبراء الصحة والتغذية ينصحوننا دوما بعدم تفويت هذه الوجبة.

ويقال أيضا بصورة شائعة إن من يحافظون على تناول هذه الوجبة بانتظام يتمتعون في الغالب بوزن صحي.

لكن هناك مشكلة لدى البعض في ما يتعلق بتناول وجبة الإفطار على وجه الخصوص.

فهناك أشخاص لا يجدون في أنفسهم رغبة في تناول أي طعام في ساعات الصباح الباكر، وهناك أشخاص آخرون يشعرون أنهم لا يقدرون على تناول أي طعام في فترة الصباح، لأنهم بكل بساطة يجدون الأمر صعبا على أنفسهم، ولا يطيقون ذلك.

كما إن هناك بعض الأشخاص الذين لا يفضلون الاستيقاظ مبكرا بشكل عام، ويفضل هؤلاء الأشخاص أن يحصلوا على وقت نوم أطول قليلا، بدلا من الاستيقاظ من أجل تناول هذه الوجبة.

فهل يمكننا أن نعتبر هؤلاء الأشخاص الذين لا يتناولون وجبة الإفطار مخطئين في ذلك من الناحية الصحية؟

في الواقع، ليس هناك أدلة علمية قاطعة تحظى بالإجماع في هذا الشأن.

فهناك بعض الدراسات التي تشير إلى أن الأشخاص الذي يفوتون وجبة الإفطار يكسبون مزيدا من الوزن، وبالتالي يكونون من أصحاب الوزن غير الصحي.

لكن في المقابل أيضا، هناك دراسات أخرى تقول إن هؤلاء الذين يفوتون طعام الإفطار لا يكسبون وزنا إضافيا.

بعض العلماء يقولون إن عدم تناول الإفطار يؤدي إلى زيادة الوزن، لكن علماء آخرين يشككون في ذلك.

كما إن بعض العلماء توصلوا إلى أن الصوم أو الامتناع عن تناول الطعام لفترة محددة، يمكن أن يساعد في تحقيق خسارة في الوزن.

ومع ذلك، يمكننا القول بشكل عام إن من يتناولون وجبة الإفطار يميلون بالفعل إلى اتباع نظام غذائي أفضل من الناحية الصحية.

لكن ذلك لا يعني وجود علاقة سببية مباشرة، أو أن هذا الأمر يؤدي بالضرورة إلى تلك النتيجة.

للاشتراك في قناة بشرى حياة على التلجرام
https://telegram.me/bashra313
التعليقات
تغيير الرمز