الفتاة المسلمة على الإنترنت.. طريق له وجهتين

701 2018-09-15

عالم الإنترنت وعلى الرغم من أنه في أساسه عالم أفتراضي يقترب من الخيال بشكل أكبر مما يقترب من الواقع, وفي مجال الاتصالات والتواصل الاجتماعي الذي فتحت شبكة الانترنت فيه حالة غير مسبوقة في تاريخ البشرية, أصبح بإمكان كل فتاة أن تجد نفسها معرضة لكل نوع من أنواع التواصل معها, فلم يعد الأمر مرتبطاً بإتصال يمكن أن يأتيها من مجهول على الهاتف وإنما أصبحت فتنة التواصل مع الغرباء أكثر خطورة لأن هؤلاء الغرباء لهم شخصيات واضحة المعالم وظاهرة السمات وفي الوقت نفسه هي شخصيات لاحدود لها ومنتشرة على شبكة الإنترنت.

الفتاة عندما تتعامل مع شبكة الإنترنت يجب أن تضع نصب عينيها مبدأً أساسياً يتمثل في أن يكون تعاملها مع هذه الشبكة منصباً بشكل أساسي على الشق المعلوماتي, بحيث لا تلجأ الى الدخول على الإنترنت إلا بهدف الوصول الى المعلومات وتحصيل المعرفة في أي مجال كان أو للوصول إلى إجابة معينة بشأن مايواجهها في حياتها, وذلك حتى تضمن الاستفادة الحقيقية من شبكة المعلومات اللامحدودة.

ولكن الخطر الماثل أمامنا والمحدق بفتياتنا هو عندما تستشعر الفتاة أنها لاتمانع في استخدام الناحية الاتصالية في شبكة الانترنت خاصة من خلال شبكات التواصل الاجتماعي وكذلك من خلال مواقع الدردشة "الشات" لأنها عندما تترك نفسها لهذا الجانب تكون قد عرضت نفسها من حيث لاتدري لباب واسع من الفتنة.

الخطورة تكمن في أن عالم الانترنت لايمكن أن يكون عالم الصدق وحسن النوايا, هو عالم يمكن أن يظهر عليه أي إنسان بخلاف وجهه الحقيقي ويبدو في ثوب غير الثوب الذي يعيش به في واقع الحياة, وبالتالي فإن الزيف والكذب والخداع يكون على الانترنت بشكل واسع النطاق, والفتاة المسلمة قد تكون هدفاً لمحاولات النيل منها.

على الفتاة أن تدرك دائماً وتذكر نفسها بأن التواصل مع الجنس الاخر عبر الانترنت هو أمر محفوف بالمخاطر وفي أحسن الاحوال ستكون مضاره أكبر بكثير من منافعه, ويمكن للفتاة المسلمة أن تستفيد من المشاركة مع الاخرين عبر الانترنت من خلال التواصل العام وطرح الاراء والافكار في شكل جماعي عبر المنتديات الهادفة على سبيل المثال, ولكن في الوقت نفسه تكون حريصة على عدم الدخول في حوار خاص مع أي شاب حتى لو كان هذا الحوار الخاص في بدايته يتعلق بموضوع معين لا غبار عليه من الناحية الاخلاقية, لأن فكرة الحديث الخاص المباشر بين الفتاة والشاب يمكن أن تقود الى أمور أخرى كثيرة وخطيرة.

إحذري أيتها الفتاة الغالية من هذه الطرق التي توقعكِ في شباك صعب عليكِ التخلص منها.

للاشتراك في قناة بشرى حياة على التلجرام
https://telegram.me/bashra313
التعليقات
تغيير الرمز