نصائح ذهبية للمرأة الحامل

5232 2016-11-15

طوال فترة الحمل، والتي تُقارب تسعة أشهر، يجب على الحامل العناية بنفسها وبجنينها بما يُساعدها على المرور بفترة حمل آمنة وصحيّة، فاتّباع التّغذية السّليمة ونمط الحياة الصحيّ يُساعدان الجنين على النّمو والتطوّر داخل الرّحم، بالإضافة إلى حصوله على احتياجاته من العناصر الغذائيّة الرئيسيّة، وبشكل عام، فإن فترة الحمل لن تحتاج لعناية خاصّة أو تغيير كبير في طريقة الحياة والغذاء، لكنّه يتطلّب اهتماماً ومتابعةً أكبر وبشكل دوريّ ومُنتظم.

الاضطرابات والازعاجات الممكن حصولها اثناء الحمل:

الاضطرابات الهضمية: الغثيان والتقيؤ الشائعة في الاشهر الثلاث الاولى من الحمل، وتظهر غالبا في الصباح وبتغير وضعية الحامل مثلا من الجلوس للوقوف او من الاستلقاء للوقوف، لذلك ننصح الحامل بتجنب تغيير الوضعية المفاجئ خاصة الوقوف وبتناول وجبات غذائية عديدة وقليلة الكمية.

بعض الادوية الموصوفة من قبل الطبيب بامكانها تخفيف هذه الاضطرابات التي غالبا ما تتوقف بعد الشهر الثالث من الحمل، ولكن هناك ادوية خاصة يعرفها الاطباء ولا تضر الجنين، ويجب تجنب الادوية الاعتيادية المستعملة للدوار كادوية دوار البحر الخطرة جدا.

اللعاب: نادر، وهو زيادة افراز اللعاب اثناء الحمل، ولكن لا يشكل اي خطورة ولا توجد اي معالجة ناجعة له.

الامساك: وهو شائع عند الحوامل وخاصة النساء المصابات بالامساك قبل الحمل، ويجب الحذر من المسهلات الاعتيادية المستعملة قبل الحمل والتي تضر الجنين واستشارة الطبيب بنوع المسهلات الممكن استعمالها، او من الافضل استعمال الطرق الطبيعية المتضمنة نموذج تغذية غني بالسوائل (ماء-عصير) والفواكه والخضار، ومن المسهلات الطبيعية ايضا زيت البرافين وتحاميل الغليسرين.

البواسير الشرجية: قد تكون مزعجة جدا وتحتاج لمعالجات موضعية وعامة تحت اشراف الطبيب.

المتابعة الطبية

يجب الاهتمام بإجراء تحاليل الدم، والتأكد مِن عدم إصابة الأم الحامل بأي مرض، مثل: مرض تجلّط الدم مثلاً. إجراء تحليل السكري كل شهر في أشهر الحمل؛ كي تتأكّد المرأة مِن عدم إصابتها بسكر الحمل. فحص ضغط الدم كل شهر أيضاً، والاطمئنان مِن عدم إصابة المرأة الحامل بضغط الحمل. إجراء تحليل البول لكي تتأكد المرأة مِن عدم إصابتها بأي التهابات؛ كي لا يتسبب ذلك لها بأي مشاكل صحية. فحص الجنين كل شهر لدى طبيب نساء مختص، والاطمئنان على صحته ونموه بشكل سليم. فحص وزن المرأة الحامل كل شهر، والتأكد مِن عدم زيادة وزنها كثيراً؛ كي لا يسبب ذلك لها تسمم الحمل. إذا شعرت المرأة بأي تعب أو أي أعراض مثيرة للقلق يجب مراجعة الطبيب ومعرفة السبب. تناول الفيتامينات والمقوّيات التي يصفها الطبيب بانتظام؛ كي ينمو الطفل بشكل سليم، وتعوّض الأم ما تفقده مِن فيتامينات في فترة الحمل.

الاهتمام بالبشرة والجسم والحرص على استخدام زيت طبيعي لتدهين الجلد، وخصوصاً في منطقة البطن لمنع التشققات خلال الحمل، ويُفضّل استخدام زيت الزيتون الطبيعي. عمل ماسك طبيعي لبشرة الوجه، وخصوصاً لو لاحظتي اسمرارها، أو بدء ظهور الكلف؛ كي تحاولي الحد من زيادة انتشاره. سوف تلاحظين أن شعرك أصبح ضعيفاً، ويعاني مِن المشاكل، فيمكنك عمل حمامات زيت لتغذية شعرك، وقص أطرافه كي تحافظي على جماله. ابتعدي قدر الإمكان عن التعرض لأشعّة الشمس المباشرة ولفترات طويلة؛ كي لا يزيد ذلك مِن احتمالية ظهور الكلف لديك. إذا لاحظتي ظهور الحبوب في وجهك يمكنك استشارة طبيب الجلد في استخدام كريم يساعدك في التخلص منها.

6 امور تجنبيها لحمل صحي

1- ابتعدي عن الأدخنة الخطيرة:

كل أم تنتظر اللحظة التي ستجهز فيها غرفة المولود الجديد، و لكن هل تعتقدي ان طلاء الغرفة الجديدة، عمل يمكنك تأديته؟ لا . لأن الروائح التي تبعث من الدهانات ليست شئ جيد للمرأة الحامل، و يجب تجنب استنشاق رائحتها، و خاصة في الأماكن سيئة التهوية. لذلك تجنبي التعرض لأي روائح دهانات، و استعيني بشخص اخر للقيام بهذه المهمة.

2- الحمام الساخن ليس شئ مريح لطفلك في الرحم:

الحمام الساخن يعطي شعور عظيم بالراحة. و على الرغم من انه ليس هناك داعي للخوف من الحمام الساخن، ولكن هناك احتمال ان ترتفع درجة حرارة الجسم إلي 101 درجة مئوية او أكثر، و هذا يمثل مصدر خوف و قلق أثناء الحمل لأنه يمكن ان يؤدي إلي انخفاض في دم الحامل، و بالتالي يحدث حرمان الطفل من العناصر الغذائية الكافية و الأكسجين.

وهذا قد يؤدي إلي حدوث اجهاض و ضعف و ودخة. و الأسوأ من ذلك حمامات البخار والسونا أثناء الحمل. و يوصي المرأة الحامل بأن تحافظ علي درجة حرارة جسمها بحيث لا تتعدى 101 درجة مئوية أو 102.2 درجة مئوية.

3- عصير الفواكهة قد لا يكون صحي بدرجة كبيرة أثناء الحمل:

قد تكون تلك المعلومة غريبة بعض الشئ، و لكن عصير الفواكهة قد لا يكون جيد و صحي للدرجة الكافية بالنسبة للمرأة

الحامل بسبب محتوي السكر. ما تحتاج إلي معرفته هو ان تناول الفاكهة هو دائما افضل اختيار من شرب العصائر لأنها تحتوي علي نسبة عالية من السكر و الألياف. ومما تسبب زيادة مستويات السكر في الدم. الأستهلاك المفرط في تناول العصائر قد يسبب سكر الحمل.

4- النوم على الظهر:

النوم علي الجانب الأيسر هو الوضع الموصي به أثناء الحمل. قد يكون من الصعب النوم على جانب واحد، وقد ترغبي في تغيير وضعية النوم. يمكن للمرأة الحامل فعل ذلك، و لكن يجب تجنب النوم على الظهر. فقد يسبب ألام الظهر و مشاكل في التنفس و انخفاض ضغط الدم و غيرها من المخاطر المرتبطة بذلك. بينما النوم على جانب واحد يساعد في زيادة تدفق الدم إلى الجنين.

5- استخدام البطانيات الكهربائية:

اذا كنتي تعيشي في الأماكن الباردة أثناء الحمل، و تستخدمي البطانيات الكهربائية. هذه البطانيات ينتج عنها مستويات منخفضة من المجالات الكهرومغناطيسية ، مما يمثل خطر علي صحة الجنين تجنبي استخدامها .

6-منتجات العناية بالبشرة:

قد تعتقد المرأة الحامل ان الأستخدام الموضعي لكريمات العناية بالبشرة لايهم أثناء الحمل لأنه لا يتناول عن طريق الفم، هذه المعلومة خاطئة. ما يوضع علي البشرة، يمتصه الجسم و بالتالي يؤثر علي تطور نمو الطفل. من اخطر المواد الكيميائية التي يجب تجنبها أثناء الحمل هي حمض الصفصاف، الرتينوئيدات، و مادة بنزيل بيروكسايد. قبل شراء اي منتج للعناية بالبشرة، يجب قراءة المكونات للتأكد من عدم وجود المواد التي ذكرت.

نصائح صحية وجمالية للحامل

-نصائح للعناية بشعرك اثناء الحمل

تتبعين عاداتك اليومية بالتأكيد، هنا أنصحك باستخدام شامبو ومُنعم للشعر خالٍ من مادة السلفات؛ ما يترك مجالاً لشعرك للاحتفاظ بزيوته الطبيعية.

احرصي على رش الشعر بمادة واقية من الحرارة قبل تجفيفه، واستخدام منتج خفيف بعد التجفيف؛ لتأمين الحماية على مدار اليوم.

لا تنسي أن مجفف الشعر مزود بدرجة للبرودة أيضاً، أكثري من الاعتماد عليها بدلاً من تجفيف كامل الشعر بالاعتماد على الحرارة.

-علاج البشرة بالمأكولات

إليك سيدتي أهم الأطعمة المفيدة لك ولبشرتك أثناء الحمل:

1.البيض: مصدر ممتاز للبروتينات الغنية والأحماض الأمينية التي تغذّي البشرة؛ لذا عليك الحرص على تناول بيضتين يومياً للحفاظ على صحتك، كما يمكنك تطبيق قناع من البيض، عماده بياض البيض على بشرتك وتركه حتى يجفّ تماماً، ثمّ اشطفي بشرتك بالماء الفاتر، وستجدينها ناصعة البياض ومن دون عيوب.

2.الشوفان: من الأطعمة المفيدة للمرأة الحامل، فهو غني بالحديد الذي يمنع فقر الدم؛ لذا عليك تناوله باستمرار أثناء الحمل، كما أنه مفيد للبشرة، باعتباره منظّفاً طبيعياً للبشرة من الأوساخ المتراكمة عليها. إن كلّ ما عليك فعله هو مزج ملعقة من عصير الخيار بملعقة من الشوفان، ثم وضع المزيج على بشرتك، واتركيه حتى يجفّ، ثمّ اشطفي بشرتك بالماء الدافئ.

3.التوت: من الفواكه الغنية بمضادات الأكسدة التي تساعد على حماية البشرة، كما أنه غني بالفيتامينات والمعادن التي تحتاجها المرأة الحامل؛ لذا احرصي على تناوله باستمرار لحماية بشرتك من الداخل، كما يمكنك فرك ثمرة من التوت على بشرتك بحركات دائرية وتركها قليلاً، ثمّ اشطفي بشرتك بالماء الفاتر.

4.الحليب: ينبغي على كلّ أم حامل أن تتناول الكثير من الحليب، فهو غني بفيتاميني D و B وبالبروتين والكالسيوم؛ لذا احرصي على شرب الكثير من اللبن أثناء فترة الحمل، كما يمكنك مزج ملعقة من الحليب السائل بملعقة من الحليب البودرة وقطرات من ماء الورد، وضعي المزيج على بشرتك، واتركيه حتى يجفّ، ثمّ اشطفي بشرتك بالماء الفاتر.

5.اللوز: من العناصر الغذائية الغنية بفيتامين Eوالدهون الأساسية المهمة لجسمك أثناء الحمل، كما أنه غنيّ بالأوميجا3 والأحماض الدهنية والبروتينات المغذية للجسم؛ لذا احرصي على تناول وجبة صحية يومياً من اللوز، كما يمكنك مزج ملعقتين من اللوز المطحون بملعقة من الحليب، ووضع المزيج على بشرتك، واتركيه لمدة ربع ساعة، ثمّ اشطفي بشرتك بالماء الفاتر.

نصائح عامة للحامل

_تناولي غذاءً متوازناً غنيّاً بالعناصر الغذائيّة والألياف، وقلّلي من تناول الدهون الضارّة والكوليسترول؛ فهذا مهمٌّ جدّاً لصحّة طفلك.

_تناولي الشوك المقدّس، والكوهوش الأزرق، وجذر الهيلونياس، وعنب الحجال؛ فهذه أعشابٌ مفيدة تؤخذ في الأسابيع الأخيرة من الحمل لأنّها تهيّئ الجسم لولادة أسهل، وتساعد على انقباض الرّحم، ولكن لا تأخذي منها أثناء أولّ ستّة أشهرٍ من الحمل.

_تناولي الوجبات المتوازنة والمغذّية، وحافظي على ممارسة الرّياضة المعتدلة، وتنسّمي الهواء العليل، وخذي قسطاً وافراً من الرّاحة.

_تجنّبي تناول الأطعمة المملّحة والمتبّلة والمقلّية، وقلّلي من شرب القهوة تجنّبي تناول اللحوم والدّواجن والأسماك غير المطهوّة جيّداً، ولا تتناولي اللحوم المشويّة؛ لأنّه تبيّن بأنّ الشواء ينتج موادً سرطانيّةً في اللحوم.

_لا تدخّني أو تتناولي الكحوليّات مهما كانت، ولا تستعملي أيّة أدوية إلّا إذا وصفها لك الطّبيب.

_لا تتناولي المكمّلات الغذائيّة المحتوية على الحمض الأميني (فينيل ألانين)؛ حيث إنّ هذا الحمض يؤثّر على نموّ المخّ في الجنين.

_تجنّبي منتجات الأطعمة الّتي تحتوي على محلّي الطعام (أسبرتام).

_تناولي فيتامين أ ولكن بكميّات قليلة. تجنّبي بعض الأدوية الّتي توقف نموّ الجنين، ومنها: ( اسيامينوفين، ومضادّات الحموضة، ومضادّات الهيستامين، والأسبيرين، وأقراص البرد، وأدوية السّعال، ومزيلات الاحتقان، والستروجينات).

_لا تتناولي الزّيوت المعدنيّة الّتي تمنع امتصاص الفيتامينات الذّائبة في الدّهون.

_لا تتناولي أيّ مستحضراتٍ تحتوي على غضروف القشّ أثناء الحمل؛ فهي تثبّط تكوين أوعية دمويّة جديدة.

للاشتراك في قناة بشرى حياة على التلجرام
https://telegram.me/bashra313
التعليقات
تغيير الرمز

فيسبوك
أنا وأطفالي
مصر
2017-8-3
مقال متكامل ومفيد جدا، شكرا جزيلا!